الموسوعة الصحية الحديثة الموسوعة الصحية الحديثة

زراعة الاسنان

زراعة الاسنان


قد يتعرض الإنسان لفقدان أي من أسنانه أو حتى جميعها ، وعند إتباع الطرق التقليدية يتم استبدال الأسنان المفقودة بعمل التركيبات الثابتة أو المتحركة طبقا لما تقتضيه الحالة ، أما الان ومع التطور الهائل في مجال طب الأسنان أصبح من الممكن استعاضة الأسنان المفقودة باستخدام جذور اصطناعية من معدن التيتانيوم الخالص وهي ما تسمى عملية زراعة أو غرس الأسنان ، وتعتبر زراعة الأسنان البديل الأكثر ثباتا والأكثر شبها بالأسنان الطبيعية حيث يتمكن الشخص من الكلام براحة مطلقة وثقة تامة ، والأكل ومضغ الطعام ، بالإضافة الى شكلها الطبيعي.

1- ماهي فوائد زراعة الأسنان ؟
تعتبر البديل الأفضل بين بدائل الاستعاضة الأخرى سواء الثابتة أو المتحركة حيث التركيبات الثابتة تحتاج إلى نحت الأسنان المحيطة بالسن المفقود وهو جزء من السن لايمكن استعادته فيما بعد ، وقد يعرض الأسنان للحساسية والتسوس .

كما أن التركيبات المتحركة تكون عرضة للحركة أثناء الأكل والكلام مما يسبب الإزعاج والإحراج بالإضافة إلى تأثيرها في ضمور عظم الفك

ومن فوائد زراعة الأسنان:
1- تحول دون ضمور العظم مكان السن المفقودة وتحافظ عليها .
2- تحافظ على الأسنان الطبيعية الموجودة وتبقيها سليمة . كيف؟
عند فقدان أحد الأسنان واستعاضته بالطرق التقليدية فإننا سنحتاج لنحت الأسنان السليمة المحيطة بالسن المفقود ، كما أن ما تتم استعاضته هو جزء التاج فقط أي الجزء الظاهر فوق سطح اللثة ، أما مع زراعة الأسنان فانه بالإمكان استعاضة جذر وتاج السن بدون الحاجة لنحت الأسنان السليمة المحيطة بالسن المفقود.
3- الحصول على أسنان ثابتة كثبات الأسنان الطبيعية ( سواء استخدمت لاستعاضة سن واحد أو جميع الأسنان ) حيث لا تتحرك أثناء مضغ الطعام أو الكلام وغير ذلك.
4- استعادة الثقة بالنفس.... حيث أنه بعد أن يحصل الإنسان على استعاضة ثابتة وجميلة الشكل كالأسنان الطبيعية فانه سيستعيد الكثير من الأشياء ، وليس فقط قدرته على مضغ الطعام والكلام براحة ودون قلق ، وإنما سيستعيد ثقته بنفسه وتصبح حياته طبيعية وأكثر فعالية.
5- تساعد على ثبات واستقرار التركيبات المتحركة للأسنان بشكل فعال وبالتالي تجنب الإحراج أثناء الأكل أو الكلام وتحسن القدرة على مضغ الطعام.

كيف تتم زراعة الأسنان:
تتم زراعة الأسنان على مراحل هي:
المرحلة الأولى: تتم فيها وضع الغرسات المصنوعة من معدن التيتانيوم الخالص في عظم الفك مكان السن المفقود وذلك بعد إعداد المكان المناسب لها .
المرحلة الثانية: الالتئام وفيها يحدث ما يسمى بالالتحام العظمي Ossointegration بين عظم الفك والغرسة ، ويستغرق ذلك ثلاثة أشهر للفك السفلي وستة أشهر للفك العلوي
المرحلة الثالثة: التركيبة النهائية والتي تشبه الأسنان الطبيعية من حيث الشكل واللون ، تشمل هذه المرحلة على عدة جلسات ضرورية لعمل التركيبة النهائية ، كأخذ طبعات للفم وتجربة التركيبة النهائية قبل تثبيتها بشكل نهائي .

ما هي الحالات المناسبة لزراعة الأسنان ؟
زراعة الأسنان هي الحل المثل للأسنان المفقودة سواء ضرس أم مجموعة أضراس أو جميعها، وتصلح لكبار السن ومتوسطي الأعمار، وينصح بتأخير عملها للأطفال حتى يبلغوا الثامنة عشر من عمرهم مع الأخذ بعين الاعتبار نوعية وكمية العظم كعامل مهم وأساسي والتي على ضوءها يقرر طبيب الأسنان مدى صلاحية الحالة لزراعة الأسنان.

هل هناك موانع صحية قد تحول دون إجراء عملية زراعة الأسنان ؟
بالطبع هناك موانع صحية تحول دون إجراء عملية الزراعة مثل عدم قدرة المريض على تحمل أي عملية جراحية لأصابته بأمراض خطيرة قد تؤثر على التئام العظم واللثة مثل الحالات المتطورة لأمراض نقص المناعة والاضطرابات العظمية أو الدموية وكذلك التذبذب الشديد لمستوى السكر في الدم أو تعرض المريض لجرعات عالية من الأشعة العلاجية، فهذه الحالات تؤثر بشكل خطير على نجاح زراعة الأسنان، وهناك حالات أخرى تؤثر بشكل نسبي على نجاح الزراعة وينصح بمعالجتها أولا ثم وضع غرسات الأسنان ومن هذه الأمور كثرة التدخين وإهمال العناية بصحة الفم من قبل المريض ، ويظل طبيب الأسنان المختص هو الذي يقرر صلاحية الحالة للزراعة من عدمها .


هل يستغرق تعويض الأسنان المفقودة عن طريق الزراعة وقتا طويلا؟
عادة تتراوح الفترة التي تستغرقها الزراعة من ثلاثة إلى ستة أشهر وقد تكون أطول من ذلك وهذا يرجع الى حالة المريض ومدى استجابة العظم للزراعة، وخلال فترة العلاج تعوض الأسنان المفقودة بالبدائل السنية المؤقتة حتى يحين موعد التركيبات النهائية

هل عملية زراعة الأسنان مؤلمة؟
تتم عملية زراعة الأسنان تحت التخدير الموضعي... لذا فهي غير مؤلمة، ولكن قد يشعر المريض بانتفاخ بسيط وقد يشعر بعدم الراحة خلال بضعة أيام بعد العملية الأمر الذي قد يصاحب أي عملية جراحية أخرى تجري في الفم والأسنان كعملية خلع ضرس – على سبيل المثال – وعادة ما يصرف طبيب الأسنان أدوية لتخفيف الألم والالتهابات.

هل تتم عملية زراعة الأسنان بنجاح دائما؟
نظرا للتقدم المستمر في طرق زراعة الأسنان والتطور الهائل في المواد المستخدمة ، نجد أن نسبة النجاح عالية جدا تصل إلى 95%الفك السفلي و90% في الفك العلوي
مقالات ذات علاقة
معلومات عامة عن الاسنان
معلومات عامة عن الاسنان * عدد الاسنان اللبنية 20 سنا، وتبدأ بالبزوغ في الشهر السادس، بينما عدد الاسنان الدائم اقرأ المزيد ...
معجون الاسنان
معجون الأسنان هو تركيبة كيميائية تستعمل لتنظيف الاسنان بواسطة الفرشاة. أقدم محاولة معروفة لتصنيع المعجون ك اقرأ المزيد ...
تقرحات الفم
تقرحات الفم اصابة في بطانة الفم تؤدي الى تقرح الفم ، وهي عبارة عن اصابة خارجية والاستعمال الخاطىء لفرشاة الاس اقرأ المزيد ...
اصفرار الاسنان
علاج اصفرار الاسنان يعاني الكثير من الناس من مشكلة اصفرار الأسنان ، ويتأذى منها النساء بشكل خاص لأنه يؤثر عل اقرأ المزيد ...
طقم الاسنان
طقم الأسنان هو بديل صناعي للأسنان المفقودة. يوجد نوعان من أطقم الأسنان: طقم كلي: لتعويض جميع الأسنان. طق اقرأ المزيد ...
طريقة استخدام فرشاة الاسنان
ثبت الفرشاة على خط اللثة بزاوية مقدارها 45 درجة ، تأكد من ملامسة الفرشاة لسطح الأسنان واللثة . حرك الفرشاة بلطف اقرأ المزيد ...
روابط صديقة
Girls Games - العاب

جميع محتويات الموسوعة الصحية الحديثة هي بغرض المعرفة و المعلومات العامة و لا يجب ان تقوم بالاعتماد عليها او ان تستخدمها كبديل لزيارة الطبيب المتخصص فقد تكون المعلومات الواردة غير دقيقة او انها قديمة وقد يكون هناك اكتشاف او علاج اكثر تقدما لحالتك بالتالي لا تقوم باستخدام ايه معلومات واردة في الموقع بدون استشارة الطبيب المختص

تم انشاء الصفحة في0.0962629318237 ثانية.
Privacy Policy